bahre farsi-الخلیج الفارسی= بحر فارس بحرالفارسی.300کتب عربی تراثی ذکر خلیج الفارسی

visitors <#hits#> <#hits#> محمد ص يسمونه بحر الفارسی

واعتبرت السلطات الايرانية أكثر من مرة في اعوام الماضية ان استخدام كلمة «الخليج العربي» هو «مؤامرة من إعداد الصهاينة و انجليز»، وقد منعت إيران أواخر نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي صحافيي مجلة «ناشينال جيوغرافيك» الاميركية الشهيرة والأدوات الخاصة بهم من الدخول الى اراضيها، لأنهم برأيها استخدموا كلمة «الخليج العربي» الى جانب «الخليج الفارسي»،

النبیٌ محمد ص و اصحابه و اهل البيت و کل  المورخون العرب و کل المسلمون  کانو يسمون الخليج بالفارسبه او ب البحر الفارسی

الاسکندر الذی يوصفونه  العرب بالکبير و ذو القرنين . هو و  کل  المورخون اليونانی. الرومی و العقربق کانو يسمون الخليج بالفارسبه .

لا ادری لماذا يسمون العرب الاسکندر ب الکبير ؟! و لاکن فی الحقيقة اسکندر کان المسکر الظلامی القاتل و شاذ جنسياٌ و عدواٌ للله و رسول خربت و احرقت آلاف من الکتب فی بلاد الفارس و بابليون و  ما کان هو ذو القرنين بل  ذی القرنين هو قوروش حسبما قالوا مفسرون الکبار المتاخرين ک مولانا ابوالکلام محيی الدين احمد آزاد ( ۱۹۵۸-۱۸۸۸) وزير الثقافه الهند  و علی ما اقتبس من سر سيد احمدخان مصلح معروف به مسلمان هندی مفسر معروف القرآن ) فی تفسير ه  باسم  « ترجمان قرآن » ( کما کتب ايضا باستانی پاريزی فی ترجمة تفسيره : « ذوالقرنين يا کوروش کبير» ) و مفسر الکبير علامه طباطبائی صاحب الميزان و آيت الله مکارم شيرازی صاحب تفسير نمونه ، و بعض مفسری القرآن من بينهم شادروان خزائمی صاحب « اعلام القرآن » و  لغوی المعاصر آقای فريدون بدره ای فی کتاب « کوروش کبير فی قرآن مجيد و عهد عتيق » يقول ان ذوالقرنين هو  کوروش «قوروش» هخامنشی «اخمينيد» .و الجدير بالذکر ان عثرت فی ايران علی تمثال و مجسمه من کوروش فی منطقه الاثريه فارسبوليس و هو فی ملابس و علی راسه تاج ذی قرنين من ثور  و هذا دليل اخر علی ان  ذو القرنين فی هذة الايات ليس الاسکندر بل هو الملک الايرانی قورش و  الذی يسمونه التورات ب کوروش و ذی قرنين لان اليهود کانو يحبون الکوروش و قصته کان عندهم معروفه فسئلوا هذه اليهود  الرسول عن ذو القرنين و جاء آيات :  

وَ يَسئَلُونَك عَن ذِى الْقَرْنَينِ قُلْ سأَتْلُوا عَلَيْكُم مِّنْهُ ذِكراً(83) إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فى الأَرْضِ وَ ءَاتَيْنَهُ مِن كلّ‏ِ شىْ‏ءٍ سبَباً(84) فَأَتْبَعَ سبَباً(85) حَتى إِذَا بَلَغَ مَغْرِب الشمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُب فى عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَ وَجَدَ عِندَهَا قَوْماً قُلْنَا يَذَا الْقَرْنَينِ إِمَّا أَن تُعَذِّب وَ إِمَّا أَن تَتَّخِذَ فِيهِمْ حُسناً(86) قَالَ أَمَّا مَن ظلَمَ فَسوْف نُعَذِّبُهُ ثُمَّ يُرَدُّ إِلى رَبِّهِ فَيُعَذِّبُهُ عَذَاباً نُّكْراً(87) وَ أَمَّا مَنْ ءَامَنَ وَ عَمِلَ صلِحاً فَلَهُ جَزَاءً الحُْسنى وَ سنَقُولُ لَهُ مِنْ أَمْرِنَا يُسراً(88) ثمَّ أَتْبَعَ سبَباً(89) حَتى إِذَا بَلَغَ مَطلِعَ الشمْسِ وَجَدَهَا تَطلُعُ عَلى قَوْمٍ لَّمْ نجْعَل لَّهُم مِّن دُونهَا سِتراً(90) كَذَلِك وَ قَدْ أَحَطنَا بِمَا لَدَيْهِ خُبراً(91) ثمَّ أَتْبَعَ سبَباً(92) حَتى إِذَا بَلَغَ بَينَ السدَّيْنِ وَجَدَ مِن دُونِهِمَا قَوْماً لا يَكادُونَ يَفْقَهُونَ قَوْلاً(93) قَالُوا يَذَا الْقَرْنَينِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَ مَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فى الأَرْضِ فَهَلْ نجْعَلُ لَك خَرْجاً عَلى أَن تجْعَلَ بَيْنَنَا وَ بَيْنَهُمْ سدًّا(94) قَالَ مَا مَكَّنى فِيهِ رَبى خَيرٌ فَأَعِينُونى بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكمْ وَ بَيْنهُمْ رَدْماً(95) ءَاتُونى زُبَرَ الحَْدِيدِ حَتى إِذَا ساوَى بَينَ الصدَفَينِ قَالَ انفُخُوا حَتى إِذَا جَعَلَهُ نَاراً قَالَ ءَاتُونى أُفْرِغْ عَلَيْهِ قِطراً(96) فَمَا اسطعُوا أَن يَظهَرُوهُ وَ مَا استَطعُوا لَهُ نَقْباً(97) قَالَ هَذَا رَحْمَةٌ مِّن رَّبى فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبى جَعَلَهُ دَكاءَ وَ كانَ وَعْدُ رَبى حَقًّا(98) * وَ تَرَكْنَا بَعْضهُمْ يَوْمَئذٍ يَمُوجُ فى بَعْضٍ وَ نُفِخَ فى الصورِ فجَمَعْنَهُمْ جمْعاً(99) وَ عَرَضنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئذٍ لِّلْكَفِرِينَ عَرْضاً(100) الَّذِينَ كانَت أَعْيُنهُمْ فى غِطاءٍ عَن ذِكْرِى وَ كانُوا لا يَستَطِيعُونَ سمْعاً(101) أَ فَحَسِب الَّذِينَ كَفَرُوا أَن يَتَّخِذُوا عِبَادِى مِن دُونى أَوْلِيَاءَ إِنَّا أَعْتَدْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَفِرِينَ نُزُلاً(102

 

نویسنده : mohammad ajam : ۱٢:٥٢ ‎ب.ظ ; ۱۳۸۳/۱٠/٩
Comments نظرات () لینک دائم